ترجمة المدونة إلى اللغات الأخرى

الأحد، 24 فبراير 2013

تشريعات أوربية جديدة تجعل الذبح الحلال "مستحيلا"

م ه
 

أخبار سيئة لمستهلكي لحوم الدجاج الحلال في أوربا... تشريعات الاتحاد الأوربي الجديدة تجعل من الذبح الحلال عملية شبه مستحيلة. القوانين الجديدة سارية منذ الأول من يناير 2013.
في عدد من المساجد الهولندية دعا بعض الأئمة الناس الى عدم استهلاك لحوم الدجاج بعد الآن. فحتى الدجاج المذبوح وفقا للطريقة الإسلامية لا يعتبر حلالا بسبب التشريعات الجديدة.
في هولندا وفي عدد من الدول الأوربية يتم ذبح الدجاج بعد تخديره بصعقة كهربائية في حوض مائي. الصعقة الكهربائية التي تستخدم في عملية التخدير يمكن لها أن تقضي على الدجاجة وهنالك احتمال أن تموت الدجاجة قبل أن يتم ذبحها. هذا ما يجعل اللحوم غير صالحة للبيع كلحوم مذبوحة وفقا للأحكام الإسلامية التي تقضي بأن أن يتدفق دم الذبيحة خلال العملية.
لهذا السبب تسمح الحكومة الهولندية للمذابح الإسلامية استخدام صعقات كهربائية خفيفة قبل عملية الذبح. توصل الطرفان لهذه التسوية بعد جدل واسع في هولندا العام الماضي. لكن القوانيين الأوربية الجديدة من بروكسل تلغي هذا الاتفاق، فمنذ 1 يناير من هذا العام تطالب التعليمات الأوربية بزيادة فولط التيار الكهربائي في الحوض المائي بنسبة 50%.
وفقا للمؤتمر الإسلامي الذي عقد العام الماضي في مدينة روتردام والذي ناقش فيه علماء اسلاميون القضية، يشير الباحثون بأن رفع قوة الصعقة الكهربائية ستؤدي حتما إلى وفاة الطائر قبل ذبحه. وطالب المشاركون في المؤتمر الإتحاد الأوربي بوقف الإجراء الجديد.