ترجمة المدونة إلى اللغات الأخرى

الخميس، 10 أكتوبر 2013

بروكسيل تخصص مكانا خاصا لذبح أضاحي العيد

                                                                          م ه
خصصت مدينة بروكسيل البلجيكية، بتنسيق مع المجلس الإستشاري للمساجد، مكانا مؤقتا من أجل ذبح أضحية العيد الذي سيحتفل به المسلمون يوم 15 أكتوبر ببلجيكا.

و أشارت السلطات البلجيكية إلى أنه على الراغبين الإستفادة من هذا الموقع التسجيل ودفع مبلغ 15 أورو، وأكدت أن بإمكان نفس الحيز إستيعاب جميع أضاحي المسلمين القاطنين ببروكسيل.

ووفقا للمعطى الرسمي الذي تم الكشف عنه فإن مصالح البلدية ستكون حاضرة بعين المكان وستعطي تراخيص للذبح و نقل الأضاحي من لدن العائلات التي ستستعمل هذا المذبح.. كما أعلنت بلدية مدينة بروكسيل أنها ستجند بعين المكان، يوم العيد من الساعة 8 صباحا حتى الرابعة و النصف بعد الزوال، مجموعة من عمال النظافة والبيطريين وعناصر الصليب الأحمر.

كارين لاليو، عضو المجلس البلدي لبروكسيل المكلفة بالنظافة العامة، صرحت بكون المبادرة تأتي من أجل أن يحتفل المسلمون بهذا الحدث بشكل جيد وأن تتوفر الشروط الصحية لذبح الأضحية.

ومن المعروف أن الدولة البلجيكية تفرض غرامات مالية على كل من يقوم بذبح الأضحية في المنازل، معتبرة أن المعطى غير سليم زيادة على ولوجه ضمن نطاق الذبح السري.. فيما يأتي الاحتفال بعيد الأضحى هذه السنة وسط دعوات لمقاطعة هذه المناسبة، و ذلك راجع بالأساس لفرض مجموعة من المدن البلجيكية، بالخصوص مدينة مالين الفلامانية، ضريبة على ذبح كل أضحية.